جويلين، البامبو ومزارع الأرز

على الرغم من أن جويلين تقع في منطقة مناخية جميلة ومتقلبة، الا انها لم تكن منطقة سياحية شهيرة حتى عام ١٩٩٧م، عندما قررت الحكومة أن تجعل من جويلين مدينة ذات طابع سياحي رائع، خصوصاً وأنها تقع ضمن سلسلة جبال خضراء جميلة تستطيع رؤيتها من أي مكان بالمدينة، وعندما بدأت الحكومة بتطوير المدينة، تم مراعاة أن لا تكون العمائر ذا طولٍ شاهق، حتى لا تغطي جمال جبال المدينة. 

تعود تسمية المدينة بهذا الإسم، إلى نبات الجويلين الشهير بلوني الأحمر والأبيض، عند زيارتك للمدينة، ستجد هذه النبته الحمراء موجودة في كل مكان، اما نبتة الجويلين ذات اللون الأبيض فلا يزرع إلا في الأماكن الهامة الرسمية فقط، لغلاء سعره.

كانت لي زيارة لهذا المدينة في أغسطس الماضي من عام ٢٠١٤ ميلادية، نويت خلال زيارتي لجويلين، زيارة القرى المجاورة الشيهيرة بمزارع الأرز وخشب البامبو الشهير بأكلاته المحلية، تحيط بجويلين العديد من القرى ذات الجبال المرتفعة، سكنت في قرية تقع بوسط مزارع الأرز وتدعي “بنق يانق” كانت على ارتفاع ١٩٠٠ قدم عن سطح البحر، استعمتعت خلالها بالمناظر الجميلة الخلابة بالقرية الصغيرة.

 قرية بنق يانق وسط مزارع الأرز في جويلين

قرية بنق يانق وسط مزارع الأرز في جويلين

 هكذا يتم طبخ أرز البامبو

هكذا يتم طبخ أرز البامبو

يوجد بهذه القرية العديد من الأصناف الغذائية والفواكه المحلية التي لن ترى مثلها خارج الصين، فهناك فاكهة باجو الشبيهة بالموز، وفاكهة باشانغوا و لوهانقوا وغيره من الفواكه الغريبة الذيذة، أيضاً لا ننسى خشب البامبو، والذي يصنع بواسطته أرز البامبو الشهير بالقرية.

يسكن في القرية الريفية مجموعة من السكان الريفيين يطلع عليهم لقب “جماعة المناريتي” يتميز نسائهم بملابس موحدة جميلة ذات اللون الوردي، ويتميزن أيضاً بشعورٍ طويلة جداً شديدة السواد، يقال أنها لا تشيب أبداً، ويعود السبب إلى قيامهم بغسل شعورهم يومياً بمياة مزراع الأرز كل صباح، لهذا قد ترى إمرأة كبيرة في السن من جماعة المناريتي تمتلك شعر شديد السواد قوي جداً، لا يقمن بقص شعورهم إلا مرة واحدة في العمر، عد سن الثامنة عشر فقط، بيد أنهن يحتفظن بشعرهن المقصوص معهن طيلة العمر، هناك أيضاً عادة موحدة لتسريحة شعورهن الطويلة، تتميز بنوعين فقط: تسريحة خاصة للإمرأة العزباء، وتسريحة أخرى للأمرأة المتزوجة، أي عندما ترى نسائهم تستطع معرفة من هي عزباء ومن هي متزوجة من شعورهن.

 

 جماعة المناريتي ذو الشعور الطويلة

جماعة المناريتي ذو الشعور الطويلة

كانت لي خلال إقامتي في هذه القرية اتيحت لي فرصة جميلة للسفر مشياً على الأقدام برفقة أحد نساء القرية، والتي اشتمتلت حوالي أربع ساعات ونصف بين مزراع الأرز الجميلة والجبال الرائعة والأنهار الجارية والشلالات، لم يكن الزمر سهلا بالنسبة إلي، إلا أن نساء المناريتي أعتدن القيام بذلك كل صباح، فهن حقاً قويات

عند زيارتك لجويلين، لاتنسى أخذ جولة عبر نهر لي الشهير والإستمتاع برؤية العديد من مظاهر الحياة البسيطة للقرى المجاورة، أيضاً لا تنسى مشاهدة أهم معالم المنطقة الموجودة على فئة العشرون يوان الصينية، كما ستجد العديد من الكهوف الملونة الغريبة، زيارة واحدة من هذه الكهوف أمر جميل و رائع

 رحلة السير والتي استمرت قربة الخمس ساعات بين قرى ومزارع الأرز

رحلة السير والتي استمرت قربة الخمس ساعات بين قرى ومزارع الأرز

“هناك مثل شعبي يقول: عند زيارتك لقويلين أحضر معك ثلاثة أشياء “هواية، مظلة، و توقعاتك